قوانين التسويق

13 قانون لا يقبل الجدل في التسويق

مجاناً

فيديو ترويجي اشترك بهذا المساق الآن

عن هذا المساق

لا شيء أهم من القناعات والمعتقدات .. إنها تحكم طريقة تفكيرنا ونظرتنا للأمور، بل إننا لن نتحمس لتعلم شيء جديد أو البحث في أي مجهول ما لم نمتلك قناعات تحفز تفكيرنا وتلهم مشاعرنا وتحركنا نحو اتخاذ إجراءات وخطوات جديدة.

هذا ينطبق على التسويق تماماً .. يلهمك المدرب ثابت حجازي ويحرك تفكيرك ومشاعرك تجاه أهم 13 قانون لا يقبل الجدل في التسويق .. إستمع للقانون .. فكر بعمق وتأمل .. واتخذ قراراتك في المضي قدماً أو الإحجام في أي مسألة تسويقية تواجهك.

تذكر أن مخالفتك لهذه القوانين قد يعرضك للفشل وإتباعك لها ليس شرطا أن يحقق لك النجاح .. إنه التسويق لعبة تعتمد بشكل كبير ليس على فهمك لها بل على طريقة تنفيذك لها .. إنها حكمة التسويق تعلمها مع المدرب القدير أ. ثابت حجازي عمل واشتهر في مجال التسويق لمدة 12 عاماً مضت.

ــــــــــــــــــــــــــ

محتويات الدورة:

1 - قانون الحاجات

 2 - قانون الرغبات

 3 - قانون المعادلات الكمية

 4 - قانون سلوك المستهلك

 5 - قانون الميزة التنافسية

 6 - قانون البيئة

 7 - قانون الدعم المالي

8 - قانون المحتوى هو الملك

9 - قانون التواصل الحكيم

10 - قانون ضياع السوق

11 - قانون التجربة

12 - قانون التسويق التفاعلي

13 - قانون التعرض

ــــــــــــــــــــــــــ

انتقل للاسفل للاطلاع على الخطة الدراسية

المحاضرون

ثابت حجازي

 

عَمل ثابت حجازي كمُدرب مستقل في مجال القيادة الإدارية والتسويق الحديث وإعداد المدربين لأكثر من عشر سنوات مَضت، قدَم خلالها خدماتِه التَدريبية والاستشارية بتفرغ لأكثر من 100 منظمة حكومية وخاصة في مختلف الدول العربية والاسلامية ومنها السعودية، البحرين، عُمان، قطر، اليمن، السودان، الأردن، لبنان، ليبيا، ماليزيا، وتركيا ليتجاوز بذلك تَدريبه لأكثر من 12000 شَخص في مختلف هذه الدول والقطاعات. وقَاد عدد من المشاريع التدريبية الهامة مثل مشروع تدريب 150 مدير إدارة وعموم في شركات الكهرباء السودانية في دبلوم القيادة الإدارية، ومشروع تدريب أكثر من 600 موظف خدمة العملاء في القطاع الحكومي بالبحرين، كما أدار وشارك في تنفيذ مشروع تطوير كفاءة مدراء التسويق في عدد من منظمات المجتمع المدني والذي تضمن 100 مدير تسويق من مختلف أنحاء العالم. وبسبب عمله كمدرب إداري متفرغ قدم فقد كسب ثقة مختلف الهيئات والمنظمات الحكومية والخاصة في مجال إعداد وتدريب المدربين، حيث قاد مشروع تدريب 6 دفعات من المدربين المحترفين في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني - السعودية في العام 2015. وخرج أكثر من 20 دفعة في أكثر من 6 دول عربية في مجال إعداد المدربين. يَعمل حالياً كرئيس تنفيذي لأكاديمية ماستري للتدريب والتطوير – بريطانيا، وينتظر بشغف اللقاءات التدريبية الهامة حيث يؤدي رسالته في الحياة "تعلم وتعليم الفكر الإداري والتسويقي لنفسي والآخرين من أجل المساهمة في تكامل نهضتنا في العالم العربي والإسلامي".