التجارة الالكترونية في السعودية

 

سكان  المملكة العربية السعودية يقدرون ب 32.28 مليون نسمة بإجمالي ناتج محلي  2424.15مليار ريال سعودي ونصيب محلي للفرد يبلغ84041.25 ريال سعودي ، ومن المتوقع أن يصل إلى 87828.75 ريال سعودي بحلول عام 2022.

 

مستخدمو التجاره الالكتروينه في المملكة

يوجد حالياً 12.94 مليون مستخدم للتجارة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية ، مضاف لها  6.34 مليون سيستخدمون التسوق عبر الإنترنت بحلول عام 2022. وبعد أربع سنوات من الآن ، سينفق مستخدمو التجارة الإلكترونية البالغ عددهم 19.28 3.75 مليون ريال  في المتوسط 1828.875  ريال سعودي  عبر الإنترنت.


أستخدام  الانترنت

 يقضي مستخدمو أجهزة الكمبيوتر المكتبية في المملكة العربية السعودية 3 ساعات و 25 دقيقة يوميًا على الإنترنت كمتوسط ، في حين يقضي مستخدمو الجوّال 3 ساعات و 51 دقيقة.

 

ايردات المنتجات ( البضائع ) المسوقه الكتروني

يبلغ إجمالي إيرادات التجارة الإلكترونية السعودية في جميع المنتجات 6.13 مليار دولار أمريكي ، ومن المتوقع أن ينمو إلى 35.2875 مليار ريال سعودي بحلول عام 2021. وتعد الموضة حاليا فئة المنتجات الرائدة في المملكة العربية السعودية ، حيث تستحوذ على 7.257 مليار ريال سعودي من السوق ، تليها الإلكترونيات والإعلام ، الذي يولد6.9375  مليارريال سعودي في المبيعات.

وبحلول عام 2021 ، ستظل "الأزياء" أكثر الفئات التي يتم شراؤها عبر الإنترنت ، حيث تقدر قيمتها بـ 11.5 مليارريال سعودي  ، والثانية هي "إلكترونيات ووسائط" المفضلة ، والتي يتوقع أن تبلغ قيمتها 9.975  مليار ريال سعودي .

الخدمات اللوجستية

في عام 2016 ، احتلت المملكة العربية السعودية المرتبة 52 في تصنيف البنك الدولي

طريقه الدفع المستخدمه

65% من فئات المجتمع يفضلون الدفع عند الاستلام عند الشراء من المتاجر

 

البلدان التي  تشتري منها المملكة العربية السعودية

 

تزود الصين المملكة العربية السعودية بواردات قيمتها 23.4 مليار دولار - تتراوح من الذهب إلى السيارات. والشركاء الرئيسيون الآخرون للاستيراد في المملكة العربية السعودية هم الولايات المتحدة (70.5 مليارريال سعودي) ، وألمانيا (37.5 مليارريال سعودي) ، وكوريا الجنوبية (36.3 مليار ريال سعودي ) ، والإمارات العربية المتحدة (31.87 مليار دولار).

الإنترنت والهاتف الذكي

 

يبلغ معدل انتشار الإنترنت في المملكة العربية السعودية حالياً 71.3٪ ، ويجب أن يصل إلى 73.4٪ بحلول عام 2022. أما نسبة انتشار الهواتف الذكية فهي أقل بقليل (65.2٪) ، لكن من المتوقع أن تنمو إلى 66.6٪ في السنوات الأربع القادمة.

63٪ من المتسوقين عبر الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط يشترون عبر أجهزة الكمبيوتر المكتبية ، وهو ما يتناقض بشدة مع

عدد الهواتف الذكية (6٪) والكمبيوتر اللوحي (7٪) من المتسوقين.

التسويق في المملكه

في عام 2017 ، تم إنفاق 993.75 مليون ريال سعودي  من إنفاق المملكة العربية السعودية على الإعلانات الخارجية.

وسائل التواصل الاجتماعي

 

69٪ من السعوديين هم مستخدمون نشطون للشبكات الاجتماعية ، وذلك بفضل YouTube و Facebook و Instagram و Twitter ، Snapchat  وهي الشبكات الاجتماعية الرائدة.